جمعية البنوك في الاردن تدعم مبادرة التلفزيون الاردني لتحفيز

  • شارك:

جمعية البنوك في الاردن تدعم مبادرة التلفزيون الاردني لتحفيز المواطنين لتلقي مطعوم كورونا.

 

أكد الدكتور ماهر المحروق مدير عام جمعية البنوك في الاردن ، أن مبادرة الجوائز المالية لمتلقي مطعوم كورنا جاءت بمبادرة مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الاردني بان يكون هناك فقرة تلفزيونية تشجع المواطنين على الاقبال على اخذ مطعوم كورونا من خلال جوائز مالية، وقد استجابت الجمعية لهذه المبادرة الوطنية بالتنسيق والتشاور مع كل من المركز الوطني للامن وإدارة الازمات، وزارة الصحة، وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، التلفزيون الأردني ورئاسة الوزراء.

وقد  جاءت الاستجابة من البنوك لهذا المبادرة انطلاقاً من اولويات القطاع المصرفي في حماية الاقتصاد والمجتمع من اي انتكاسة اقتصادية لا قدر الله وذلك من خلال زيادة الاقبال على المطاعيم، مشيراً إلى أن تحسين الاقتصاد بمثل هذه الظروف "لا يكون إلا من خلال تحصين المجتمع بأخذ اللقاح وهو الوسيلة الوحيدة لحماية الأفراد".

وأضاف الدكتور ماهر المحروق من خلال حديثه لبرنامج "يسعد صباحك" أمس الجمعة، أن الاقتصاد والمؤسسات والأفراد عانوا كثيراً من الإغلاقات وتعليمات مواجهة الوباء، وأن رفع نسبة تلقي المطعوم من خلال المبادرات ودعمها هو ضرورة كبيرة، مؤكداً استمرار مسؤولية البنوك ووقوفها مع الوطن حتى يتجاوز هذه الأزمة.

وتتضمن مبادرة التلفزيون الأردني التي أطلقها يوم الجمعة عبر برنامج "يسعد صباحك" بالتعاون مع جمعية البنوك في الأردن، جوائز مالية لمتلقي مطعوم كورونا، يتم السحب عليها أسبوعياً بهدف تشجيع الأفراد وتحفيزهم على أخذ المطعوم لتحصين المجتمع بأخذ اللقاح.

ويشار إلى أن المرحلة الأولى من هذه الجوائز تضمنت تبرعات مالية من سبعة بنوك وهي البنك الإسلامي الأردني، والبنك الأهلي الأردني، والبنك العربي، وبنك القاهرة عمان، وبنك الإسكان للتجارة والتمويل، وكابيتال بنك، والبنك العربي الإسلامي.

وشدد الدكتور المحروق في حديثه على دعم البنوك والجمعية لعودة الاقتصادي الوطني لوضعه الطبيعي وانفتاحه كاملا مع الالتزام بمعايير الصحة ومكافحة الوباء عبر الالتزام بتلقي المطاعيم.

واكد ان مشاركة ودعم البنوك والقطاع المصرفي لهذه الحملة التشجيعية الجديدة للتلفزيون الاردني "ليست الاولى ولن تكون الاخيرة"، وأنها تأتي "انطلاقا من مسؤولية البنوك المجتمعية، والتي استمرت بحملها على مدار الجائحة وفي مراحل واشكال مختلفة، في دعم الاقتصاد الوطني وتشجيع المواطنين وتشجيع المؤسسات الاقتصادية والعودة الى الحياة الطبيعية".

واشار في هذا السياق الى العديد من المبادرات التي أطلقها البنك المركزي الأردني والقطاع المصرفي لتشجيع الاعمال والاستمرار بدفع الرواتب لبعض المنشات، وغيرها من المساهمات،  خلال فترة جائة كورونا، ومنها المساهمة في صندوق همة وطن، والمبادرة الى تأجيل القروض المستحقة على العديد من الافراد والمؤسسات والشركات، وتنفيذ البرامج

وحث على تعاون الجميع لإنجاح هذه المبادرات للعودة إلى الحياة الطبيعية، و"ضرورة التزام مواطنينا واقبالهم على اخذ المطعوم لتجاوز هذه المرحلة، ولئلا نرجع اي خطوة الى الخلف على صعيد الوضع الوبائي". مشيرا الى ان ذلك ما دفع جمعية البنوك قبل أشهر لاطلاق مركز تطعيم متخصص للعاملين في القطاع المصرفي والمؤسسات المالية. لافتاً إلى أنه تم لاحقا فتح هذا المركز لكافة المواطنين لتلقي المطعوم، واستمر في العمل على مدى 6 اسابيع خلال شهري تموز واب الماضيين. واشاد في هذا السياق بدور المركز الوطني لإدارة الأزمات ووزارة الصحة على استجابتهما وتعاونهما مع الجمعية للتسهيل على أكبر عدد ممكن من موظفي القطاع المصرفي بتلقي اللقاح، لأنهم على تماس مباشر مع المواطنين.

وقد بين الدكتور ماهر المحروق مدير عام الجمعية انه سيبدأ السحب الأول على الجوائز في برنامج "يسعد صباحك" اعتباراً من الجمعة المقبلة 5 تشرين الثاني، وتبلغ قيمة كل جائزة 500 دينار، ويفوز بهذه الجوائز أسبوعيا اشخاص ممن تلقوا المطعوم خلال الأسبوع الذي سبق السحب سواء أكانت الجرعة الأولى أم الثانية، وستكون المشاركة بالجوائز لجميع الحاصلين على المطعوم اعتباراً من الأسبوع المقبل.

شكر الدكتور ماهر المحروق التلفزيون الاردني على هذه المبادرة التي تنم عن مسؤوليته التوعوية الوطنية، كما شكر البنوك التي أبدت استجابت كبيرة لهذه المبادرة وذلك ضمن مسؤوليتها الاجتماعية.

 

 

UP